الخميس، 12 مايو، 2011

MAY 11

صباح الخير
توي أصحى من بعد احلى نومة و احلى لليلة , تمنيت ان لليلة امس تكون مشبوكة مع اليوم خخخخخ
طبعاً زي ما توقعت أمس الاربعاء ما كنت متواجد بالرياض عشان أشارك الي احبهم الفرحة بأسعد يوم لي !
كل الي اعرفهم مستغربين ليه أنا فرحان بيوم ميلادي هالكثر ! , معاهم حق ما قد فرحت بميلادي زي كذا و لا قد احتفلت به و لا فكرت اصلا ههههههه
لكن أمس غير و مختلف عن باقي السنين , أنا وصلت للعمر الي تمنيته ثلاثة و عشرون عاماً تنطح عاما ( جوّك ) عاد بحكم إني مو بالرياض و بمدينة ما قد زرتها و لا اعرف فيها أماكن كثير و لا حولي ناس اعرفهم الا عمي , قررت أتصل على واحد من اخوياي يدرس بمدينة قريبة من الي أنا فيها قلت له انزل لي بأحتفل بيومي ياخي و لا أعرف اماكن هنا :/ و فعلاً الله يعافيه نزل عندي و سوا الواجب خخخ
التناحة الي صارت لي امس هي على وقت الصبحيّة , يا جعلكم ما تشوفوني هههههههه فهاوة فهاوة مو بأحد والله !!
كنت صاحي بدري الصباح على عشرة كذا , و أنزل افطر و يجيني موظف الريسيبشن يقول إن لك طرد معانا , قلت يمكن انه غلطان بس يلا بروح اشوف وش هالطرد
يوم رحت اشوف فيه ३ علب , و أشيك ع الطرد الا باسمي ! , و اساساً انا قبل ما اصحى كنت مخلي جوالي البلاك بسيارة السواق يعني ما ادري مين محاكيني و مين مرسله
و أخذ العلب للغرفة و جلست اصورهم هههههههه صراحة اشكال العلب تغري بالحيل




و على العصرية رحت اخذت جوالي من السواق ( انواع البرود ) , و الاقي انواع التهزيء من خالتي شوق هههههههههه تقول الله ياخذني اذا سويت لك مفاجأة مرة ثانية قلت وش السالفة قالت ما وصلتك هديتي يالفاهي , بعد ما صحصح مخي اكتشفت انهم هدايا ( صح النوم )
الهدية الاولى من خالتي , الثانية من مجهول و احس ودي امطخ هالمجهول على الهدية :$ من اروع الهدايا بس قهر مافيه داخلها كرت و لا اسم , بينما الثالثة من خواتي الله يخلهيم لي !
انا مو وجه مفاجات و خصوصاً بهالمناسبات لذلك تنحت و ما صحصحت الا متأخر
ما توقعت اني بصحى و بلاقي احد شاحن هدايا لي لحد الفندق الي انا فيه ! , يعني شعور ما اقدر اوصفه شعور رائع ان فيه اشخاص تحبهم ذكروك بهاليوم و مو أي ذكرى بعد !
من جد حركتهم لا تُنسى ابداً , ما لقيت شيء يكفي لشكرهم والله و خاطري مرة اعرف مين المجهول الي مرسل لي :/


برضو فيه هدية مميزة جتني , تسوى كل هالهدايا وربي :$ الله لا يحرمني بس
لكن مو عارضها هنا

و بس , حبيت لليلة امس يكون لها بصمة بمدوّنتي : )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق