الجمعة، 17 فبراير، 2012

حبك علمني

.


قهوتي أحبّها مرّة .. لأن حبك علمني مرارة الأشياء، علمني أن الصبر عناء، و أن الأشواق داء ليس لها دواء .. حبك علمني أن أرتشف قهوة سوداء مرّة كل صباحاً، لأتذكرك،
أدمنت القهوة كل صباحاً حتى أصبحت مهووس بها كما أنا مهووس بصوتك صباحاً، كما كنت مهووس بقبلاتك حينَ لا استيقظ !
حبك علمني أن أُجيد الكبرياء ،و أن في الحياة لا يُوجد " سواك " أوفياء ، و أن سُقم العشاق هو الفراق ..
حبك علمني أن أرتشف القهوة رويداً رويدا كما كنت أفعل حين أقبّلك .. كي أستلذ و اتذوق مرارتها التي يعتقد عقلي أنها ( دواء المزاج المتعكّر )
حبك علمني أن لا أقول وداعا للأحباب، و أن أُفارق بهدوء تام ، و أن لا أكترث للأغراب..

حبك علمني شيئاً لن أنساه ..


أن حُبّك لي خطيئة !
: )

الخميس، 2 فبراير، 2012

إختناق الاحرف

إختناق !

إختناق يلازمني كثيراً، ليس إختناق الأنفاس بل الكلمات، بت لا أشعر بمن حولي كما في السابق..يبدو بأني سُرقت من قِبَلك !
يتساءلون سر الصمت الذي يحتويني، ليت بإمكاني الإفصاح عنك، عن ما قمنا به، عن اللحظات السعيدة التي مارستها معك، عن جميع الأشياء التي شاركتك إياها.. لكنني أعجز ليس خشية بل لأنه دُفن في أقل من لحظة!
أتاني خبراً مذ أيام، جعلني أتحول لشخص آخر، شخص لا ينكسر ولا يُصاب بالجنون إلا في حين ذكر إسمك.. أحقاً أنت بإمكانك النسيان؟ هيهات.. إني عرفتك للحظات و لكن أشعر بأنني سكنتك لسنين عدة.. أعرف كيف تفكر و كيف تشتاق بصمت وألم ،
إن الإختناق الذي يراودني سببه أنت ،إن كنت تسأل كيف هي صحتي الآن ، لا يسعني سوى قول : إني عليل بك ..و أهرب من تلك الأصوات إليك، و أحن وأشتاق لشفتيك
كيف أصبحت هكذا بعدك ؟ .. إني أناجي الله كثيراً كي تعود إلي !

أحقاً أنا سُرقت من قِبَلك ؟